الصفحة الرئيسية

المركز الإعلامي

أخبار

بيسشو – سان، سفير النوايا الحسنة لصندوق الصداقة القطري، يُلقي بعض الضوء على دوره

تيتسويا بيسشو، والمعروف للملايين باسم "بيسشو سان"، هو ممثل ياباني مشهور اختير ليكون سفير النوايا الحسنة لصندوق الصداقة القطري.

ينشط بيسشو سان في عدد من المبادرات التي تخدم الفنون، والثقافة والحياة في اليابان. في عام 1999، أسس مهرجان الأفلام القصيرة وآسيا الذي يعد واحداً من أكبر مهرجانات الأفلام القصيرة في القارة والذي جلب "البرنامج الياباني" إلى مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي في أكتوبر 2011. كذلك، كان سفيراً إلى فعالية "زُر اليابان" من تنظيم وكالة سفريات اليابان.

ويلتزم بيسشو المسائل الاجتماعية، وعلى وجه الخصوص ضحايا الزلزال المدمر والتسونامي. بصفته سفيراً للنوايا الحسنة لصندوق الصداقة القطري، يجسّد بيسشو رؤية الصندوق في الوصول إلى أزمة ضحايا كارثة الزلزال المدمر والتسونامي. نكتشف في هذه المقابلة كيف انخرط في صندوق الصداقة القطري وما هي رؤيته لدوره كسفير للنوايا الحسنة.

لماذا قررت أن تصبح سفير النوايا الحسنة لصندوق الصداقة القطري؟
أثّر زلزال شرق اليابان الكبير بشكل كبير على حياتي الخاصة والعملية. وبعد التجارب التي مررت بها، بدأت أفكر ملياً في أنّي أريد أن أكون سبّاقاً في الأنشطة المرتبطة بمعونات زلزال شرق اليابان الكبير. في ذلك الوقت، كان هناك حديث عن حاجة صندوق الصداقة القطري إلى سفير للنوايا الحسنة. عندئذ، أدركت أنه يمكنني أن أخدم القضية في هذا الإطار، لذلك وافقت على تولي المهمة.

ما الذي يربطك بدولة قطر؟
أنا ممثل أكبر مهرجان دولي في آسيا للأفلام القصيرة، ألا وهو "مهرجان الأفلام القصيرة وآسيا". وبهذه الصفة، تمكنت من تقييم عدد كبير من الأفلام اليابانية في "مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي" في العاصمة القطرية، الدوحة في أكتوبر الماضي. كذلك، قيّم "مهرجان الأفلام القصيرة وآسيا" عدداً من الأفلام العربية (بما في ذلك أفلام من قطر) في يونيو الماضي. لذا، أود أن أواصل تشجيع العلاقات الدولية المميّزة من خلال هذا النوع من العروض السينمائية.

ماذا تريد أن تحقق كسفير النوايا الحسنة لصندوق الصداقة القطري؟
ينشط صندوق الصداقة القطري في تقديم المساعدات وإعادة تأهيل ضحايا زلزال شرق اليابان الكبير. وفي كل حدث من هذا النوع، نجد الكثير من القصص الإيجابية والمشجعة. وبصفتي سفيراً للنوايا الحسنة، أود أن أقدّم دعمي اللامحدود وأن أوصل صدى الأعمال الجيدة والنتائج الإيجابية إلى أكبر عدد من الناس.

 

< الصفحة السابقة