الصفحة الرئيسية

المركز الإعلامي

أخبار

صيادون يزورون أكبر سوق للسمك في العالم

قام صيادون من كاراكووا-شو بزيارة لمعاينة سوق السمك المركزي في تسوكيجي توكيو، وهو من أشهر أسواق السمك في العالم. وقد جاءت هذه الزيارة كجزء من جهود مشروع "الفرضة" بمدينة أوناجاوا لاستعادة التراث الغني والعريق للمنطقة. ويرتكز مشروع الفرضة على صيد وتصنيع الأسماك وتوزيعها بالشراكة مع شركات "مشيلين" للأغذية وطهاتها المميّزين. وتهدف الزيارة إلى تعريف الصيادون على أهم الخبراء في مجال صيد وتصنيع الأسماك، وكذلك التعرف على أفضل التقنيات في واحدة من أشهر مراكز توزيع منتجات صيد الأسماك في العالم. وقد شملت الجولة زيارات إلى مطاعم المأكولات البحرية المعروفة في طوكيو، مما دفع أعضاء الجمعيات التعاونية إلى مناقشة سبل التعاون مع تجار التجزئة في مدينة ماتسوشيما.

رغم العائدات المنخفضة التي حققها القطاع السمكي خلال الأشهر القليلة الماضية، حقق الصيادون العاملون في مشروع الفرضة مبيعات تجاوزت المليون ين ياباني. وتشمل الأنشطة الأخرى التي يضطلع بها فريق المشروع وتعاونيات صيد الأسماك التي تعمل في إطار مشروع الفرضة، والذي بلغت ميزانيته 1,2 مليون دولار أمريكي، استضافة رئيس ونائب رئيس مؤسسة نيبون للتعاون الدولي وتنمية المجتمعات. هذا بالإضافة إلى حضور العديد من ورش العمل التي تركز على كيفية الحصول على التصاريح الغذائية، ودراسة الجدوى الاقتصادية، في إطار التعاقد مع شركة AP لمشروع حفظ وتجهيز سمك الحلزون. ويأتي هذا المشروع كجزء من إبرام عقد محتمل لمعالجة الأسماك في مدينة هاشيوو سويسان. وتحقيقاً لهذه الغاية، تم تقديم بعض العينات إلى سلسلة المطاعم في سايتاما وايواتي، بينما تجري المباحثات مع مطعم يقدّم السوشي في طوكيو ومتجر للأطعمة بإدارة شركة ياهو الامريكية في اليابان.

 

< الصفحة السابقة